40,000 طالب من الإمارات يشاركون في المسابقات المدرسية حول الاستدامة

  • مدرسة GEMS مدرستنا الثانوية، الورقاء‘ تفوز بجائزة مسابقة مجلس صناعات الطاقة النظيفة عن فلم ’حماية الكوكب‘

 دبي، الإمارات العربية المتحدة، 28 يونيو 2017: شارك أكثر من 40,000 طالب من 30 مدرسة في الإمارات العربية المتحدة في المسابقة المدرسية السنوية 2017 التي ينظمها مجلس صناعات الطاقة النظيفة، والتي اختتمت فعاليتها في 19 يونيو بحفل توزيع الجوائز الذي تخلله تكريم كل من مدرسة ’GEMS مدرستنا الثانوية، الورقاء‘ بالجائزة الكبرى التي تبلغ 5,000 درهم والمخصصة لدعم مبادرات الاستدامة في المدرسة، وطلاب المدرسة الأمريكية العالمية الذين فازوا بجائزة التصويت وفق اختيار الطلاب البالغة 3,000 درهم.

هذا وتمحّورت المسابقة في دورتها لهذا العام  على الأفلام القصيرة، حيث حظيت المدارس بفرصة تقديم حتى 3 أفلام لا تزيد مدة كل منها عن 5 دقائق بإطارٍ عام يتحدث عن ’حماية كوكب الأرض‘، وتم اختيار الفلم الفائز لنهجه الشامل في تجسيد حس المسؤولية للوصول إلى مستقبل مستدام، ولتركيزه على إمارة دبي وحديثه عن كافة الجهات ذات الصلة من مسؤولين حكوميين وعمال ووصولاً إلى عائلات الطلاب المشاركين، حيث استعرض الفلم الجهود المبذولة للتوفير في استهلاك الماء والكهرباء وإعادة التدوير لجعل العالم أكثر مراعاةً للبيئة.

يذكر أن مجلس صناعات الطاقة النظيفة يعمل على تعزيز الوعي واعتماد الطرق النظيفة لانتاج الطاقة في المنطقة لاسيما في الإمارات، التي تضع حكومتها أهدافاً طموحة للوصول إلى انتاج 44% من الطاقة من مصادر نظيفة بحلول العام 2050، وذلك من خلال الاستثمار في أشكال متعددة من مصادر الطاقة المتجددة وخلق مزيج متوازن في مصادر الطاقة الوطنية، ومثل هذه المبادرات تسهم في تثقيف الأجيال القادمة حول أهمية تبني ممارسات مستدامة ضمن كافة شرائح المجتمع.

وبهذه المناسبة، شدد ستيفان لي جنتل، الرئيس التنفيذي لمجلس صناعات الطاقة النظيفة على دور الشباب في نهضة الأمم، ونوّه إلى أن اتباع نهج مستدام للطاقة هو سبيل تحقيق الازدهار والرفاهية لمستقبل كافة دول العالم. وأضاف: “إن مثل هذه المسابقات والفعاليات التي تشجّع على اتباع نهج شامل لحماية الموارد تسهم بشكل فعال في دعم مبادرات التعليم الوطنية، ومن دواعي سرورنا أن نشهد مشاركة أكثر من 40,000 طالب يعملون يداً بيد لتسليط الضوء على ما يمكن القيام به لتطوير المجتمعات وجعل العالم أكثر استدامة.”

من جانبه، قال سانجيف جولي، مدير مدرسة ’GEMS مدرستنا الثانوية، الورقاء‘:” تعتبر المدرسة المكان الأمثل لتعزيز إدراك الطلاب بأهمية موارد الطاقة في حياتنا وضرورة الحفاظ عليها للأجيال القادمة، ونحن في مدرسة ’GEMS مدرستنا الثانوية، الورقاء‘ محظوظون بطلابٍ يقدرون ذلك ومدرسين يكرسون أنفسهم لمساعدة الطلاب من خلال إلهامهم والعمل معهم.” وأضاف: “يسرنا المضي قدماً في هذه الشراكة القوية مع مجلس صناعات الطاقة النظيفة، وهو ما يوفر مجالاً واسعاً من المبادرات التي تتيح للطلاب فرصة تعلّم أهمية التوفير باستهلاك الموارد.”

كما ضمّت فعاليات البرنامج مبادرات توعوية بدعم من مركز الشيخ محمد بن راشد للتواصل الحضاري، وورش عمل بالتعاون مع مبادرة ’الطاقة الشمسية في مدارس دبي ’ Dubai Solar Schools‘، من ’ أركيتالي غرين أنرجي د م س‘ بهدف مساعدة المدارس على خفض فواتير الكهرباء وبصمتها الكربونية، حيث التقى ديفيد بروفينزاني، المدير العام لشركة أركيتالي بالطلاب وفريق الإدارة على مدار العام وذلك لتعزيز وعيهم بالطاقة الشمسية ومناقشة المبادرات حول تركيب ألواح الطاقة الشمسية في مدارس الإمارات العربية المتحدة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه المسابقة السنوية هي جزء من مبادرة مجلس صناعات الطاقة النظيفة ’البرنامج المدرسي للحماية البيئية‘ والتي تهدف إلى تثقيف الطلاب والمدارس بالمزيد من المعرفة حول الطاقة النظيفة وأهميتها في المنطقة.

Clean Energy Map

Our comprehensive map of clean energy projects in the region

Copyright © 2016 Clean Energy Business Council. All rights reserved.
Use of this website signifies your agreement to the Terms of Use and Online Privacy | Contact Webmaster